21 شباط/فبراير 2018
RSS Facebook Twitter Linkedin Digg Yahoo Delicious
الأحد, 16 نيسان/أبريل 2017 22:38

نزوات الورق / أعرفُ الربّ (شِعر)

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

بوست نيوز-

خُلقتُ و نزواتِ الورقِ معا
شفافاً مثل قِشرة الولادة على ملامح الزائرين الجددِ
زائري الأرض عبر الأرحامِ
و لستُ بفضائل الرُهبان أو الملاكِ
فأحيانا مرُّ الطباعِ كَمَن امتص رأس قلمٍ جافٍ
ليعيد المجرى المتيبّسَ
ففاض حِبرا على اللسانِ ..

******
لا أعرفُ وجهي أحيانا و أعرفُ ربِّ
إنّهُ لأمرٌ مُهمٍ هذا
يا مُصوّر الخَلق بالعجينِ و الطينِ
ِّأعرفُ أنّكَ هنا..
أَهذا أنتَ بين المُجدفين نحو اليقين
و القاذفين لنُطَفٍ سَخّرتها بين المتناسلينَ
اُحبكَ ايّها اللهُ المتواضعُ
ربٌّ دون أكاليلَ
كان حقا عظيما

الشاعر التونسي
عربي كمارو الصكوحي

 

أضف تعليق

تنويه

يتم مراجعة كافة التعليقات قبل نشرها.

www.justclick.jo    

 

image001